التدريب القانوني في شركة تعليم المستقبل للخدمات التعليمية

التدريب القانوني في شركة تعليم المستقبل للخدمات التعليمية

• تنطلق شركة efc في مفهومها للتدريب القانوني من أنه تعليم قانوني متواصل لا يتوقف، ونقل خبرة من محامٍ متمرس إلى زميل آخر عن طريق التطبيق العملي المكثف، بواسطة وسائل التقنية الإلكترونية الحديثة
• وتتمثل رسالة الشركة حول التدريب في (الارتقاء بمهنة المحاماة في العراق عن طريق رفع المستوى العلمي للمحامي وتطوير مهاراته باستمرار وصولا إلى الاحتراف)
 

وتهدف شركة efc  من نهوضها بالتدريب القانوني إلى ما يلي :-

  • محافظة المحامي على مستواه العلمي، وتطويره، وإكسابه المعلومات المتجددة والمعارف المتعلقة بمهنته وأساليب الأداء الأمثل فيها.
  • تنمية المهارات الشخصية للمحامي وصقلها بالتطبيق العملي المكثف .
  • تمكين المحامين من استثمار الطاقات التي يختزنونها ولم تجد طريقها للاستخدام الفعلي عن طريق تطوير أدوات التواصل بين بعضهم البعض .
  • الارتقاء بأخلاقيات المهنة وسلوكها واستعادة قيمها، وتعزيز قيم احترام الزمالة والقضاء والغير .
  • وتتمثل رؤية الشركة في هذا الجانب في (طموح مركز شركة تعليم المستقبل للخدمات التعليمية إلى أن تكون السباقة والمتقدمة والرائدة في قطاع التدريب القانوني في الوطن العربي، وفي رسم معاييره وتحقيق نتائجه) .

ولكي تحقق شركة تعليم المستقبل للخدمات التعليمية رسالتها في هذا الجانب فإنها ستقوم بما يلي :-

  • المساهمة في نشر الوعي بأهمية التدريب القانوني وتنميته عن طريق إقامة الملتقيات والندوات والمؤتمرات العلمية المتخصصة في التدريب القانوني.
  • الاتصال والتواصل الفعال والتكامل بين شركة تعليم المستقبل ومختلف المؤسسات والجهات ذات العلاقة بالتدريب القانوني ومؤسسات المجتمع المدني في الوطن العربي ودول العالم المتقدم في هذا الجانب في القطاعين العام والخاص .
  • تصميم برامج التدريب القانوني وفقا لمتطلبات الجهات الراغبة في التدريب .
  • بناء قاعدة بيانات عربية عن المهتمين بالتدريب القانوني من متدربين ومدربين .
  • وضع المعايير المطلوب توفرهـا في التدريب القانوني مستفيدة في ذلك من الجهات المماثلة في المجالات الأخرى، وفي هذا الصدد فقد اعتمدت اللشركة الكثير من معايير المهنية للإدارة؛ لكونها الأسبق لوضع معايير التدريب في العراق

ولكي تتمكن شركة تعليم المستقبل من تحقيق أهدافها في التدريب فقد اعتمدت ثلاث طرق تتكامل مع بعضها البعض وهي ما يلي :-

  • التدريب التقليدي المباشر في قاعات التدريب الخاصة بها أو بالجهات المتعاقدة معها .
  • التدريب عن بُعد بواسطة التقنية الإلكترونية الحديثة .
  • التعليم القانوني المتواصل عن طريق محاضرات يقدمها خيرة المحامين العرب والكورد المحترفين والمسئولين في قطاعات مختلفة .